الأثر


أن الهدف من هذا المشروع هو تمكين الشباب على مستوى المجتمع، وإشراكهم في الحوار السياسي الوطني والدولي، الأمر الذي سوف يجعل الحكومة اليمنية والمجتمع الدولي أكثر استجابة لاحتياجات الشباب اليمني .

نحن عازمون على تحقيق ذلك من خلال

أ) تأسيس 6 مجموعات ضغط شبابية YLGs في كلا من محافظة (صنعاء وعدن والحديدة ومأرب وإب والضالع)، حيث سوف تعمل هذا المجموعات بمثابة ممثلي للشباب بين صانعي السياسة اليمنية والدولية، مع قدرتهم على الوصول إلى المناطق الريفية ومع نسبة تمثيل للمرأة لا تقل عن الثلث في كل مجموعة. وذلك من خلال؛  

ب) رفع مستوى الوعي بين الشباب اليمني عن الفترة الانتقالية، والصراعات المحلية والإقليمية الراهنة، والأزمة الإنسانية في اليمن، من خلال عمل؛  

ج) لقاءات مفتوحة للشباب التي سوف ينظمها مجموعات الضغط الشبابية YLGs في المناطق الحضرية (الست المدن) وكذلك المناطق الريفية التي هي بمثابة منصات للشباب لمناقشة احتياجاتهم ومطالبهم مع ممثليهم من أعضاء مجموعات الضغط الشبابية، من خلال؛

د) البحث بدقة عن احتياجات ومطالب الشباب، لكي يتم؛

ه) وضع توصيات بناءً على هذا البحث، لكي؛  

و) تكون هذه المعرفة والتوصيات في متناول مجموعات الضغط الشبابية YLGs وكذلك صانعي السياسية اليمنية والدولية، فضلا عن الجمهور، من خلال؛

ز) دعوة جميع أصحاب المصلحة المعنيين على المستوى المحلي لمناقشة تنفيذ هذا التوصيات، من خلال؛  

ح) ربط مجموعات الضغط الشبابية YLGs مع صانعي السياسية الدولية لكي تستطيع مجموعة الضغط الشبابية YLG أن تعمل كممثلين للشباب في المحافظات وكدعاة للتغيير .